GuidePedia
Issame

0



× أحمد بيضي
في بيان شديد اللهجة، ندد «الاتحاد المغربي للقوة البدنية واليد الحديدية الرياضية» بما وصفه بـ «الحملة العشواء التي تشنها عليه «الجامعة الملكية المغربية لبناء الجسم والفتنس» في شخص رئيسها»، متهما هذا الأخير بكونه «لا يتردد في التآمر على الاتحاد المغربي، باستعمال أساليب قذرة قصد عرقلة برنامجه السنوي»، ومؤكدا أنه يتابع باستغراب شديد تصرفات رئيس الجامعة من خلال تقدمه للسلطات المحلية بمراسلات حاملة لطعن ومساس واضحين بسمعة «الاتحاد المغربي للقوة البدنية واليد الحديدية الرياضية»، والأنشطة التي ينظمها، وأمامها طالب من وزير الشباب والرياضة بالتدخل للحد من سلوكيات المعني بالأمر وعرضه على المساءلة والمحاسبة.
وأكد الاتحاد المغربي أن رئيس الجامعة يعمد بسلوكياته إلى «ضرب القرار الوزاري رقم 4339 بعرض الحائط، والذي بموجبه تعترف وزارة الشباب والرياضة بشرعية الاتحاد ومؤسساته»، علاوة على «الحديث عن الاعتراف المماثل الصادر عن الاتحاد الدولي للقوة البدنية والاتحاد الدولي لأقوى رجل، وكذا الاتحاد الدولي لليد الحديدية الرياضية». في حين لم يفت «الاتحاد المغربي للقوة البدنية واليد الحديدية الرياضية» التعبير عن استنكاره وإدانته الشديدين لما يمارسه رئيس الجامعة من «تهجم وتشويش»، ومن «سعي سافر إلى عرقلة البرنامج السنوي للاتحاد عبر خطاباته التي لا تحترم اللباقة والسلوك الرياضي، سواء على الصعيد الوطني أو الدولي».
وبعد تدارسه لما وصفه بـ «السلوك الشاذ الذي ظن الجميع أنه ولى مع الحقب الغابرة، التي قطعت معها الرياضة المغربية منذ الرسالة الملكية السامية بالصخيرات»، أكد «الاتحاد المغربي للقوة البدنية واليد الحديدية الرياضية»، بجميع مكوناته، على يقظته في التصدي لرئيس «الجامعة الملكية المغربية لبناء الجسم والفتنس»، و»تحركاته الرامية إلى دعم اتحاد مغربي مزيف، وغير معترف به، في محاولة لتغليط الرأي العام الرياضي وممارسي رياضة القوة البدنية، ما يشكل مسا بالاتحاد المغربي للقوة البدنية واليد الحديدية ورئيسه المعترف به إفريقيا ودوليا»، وفق نص البيان.
وإذ أعرب عن حرصه على المضي في «دوره وبرنامجه الرياضي»، دعا الاتحاد المغربي كافة الأندية والممارسين للالتفاف حوله من أجل «التصدي لكل المحاولات اليائسة التي لن تزيده إلا إصرارا على مواصلة أنشطته الوطنية والدولية»، معلنا «إذا كان للجامعة الملكية المغربية لبناء الجسم والفتنس حسابات مع جمعياتها وأنديتها الملتحقة، مؤخرا، بالاتحاد المغربي للقوة البدنية واليد الحديدية الرياضية، فهذا لن يعد سوى شأنا داخليا ترفض رياضة القوة البدنية إقحامها فيه»، بينما أبرز موقفه في ارتباطه بمبادئ احترام التخصصات الرياضية، واحترام كل رياضي مغربي وكل مؤسسة رياضية مغربية تسعى لرفع العلم المغربي»، حسب البيان.
عن جريدة الاتحاد الاشتراكي 

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top