GuidePedia
Issame

0



تعرض جهاز الفحص بالرنين المغناطيسي بالمركز الاستشفائي الجهوي لبني ملال مؤخرا لعطب استنفر عدد من المصالح الطبية جهويا و مركزيا خاصة و ان هذا الجهاز الذي تقدر قيمته بما يقارب المليار سنتيم تم منحه من طرف وزارة الصحة مراعاة للحاجة إليه بجهة بني ملال خنيفرة .
و أفادت مصادرنا أن جهاز الفحص بالرنين المغناطيسي تسلمه المركز الاستشفائي الجهوي لبني ملال السنة الماضية في عهد المدير السابق للمستشفى و تم إخضاع الأطباء الأخصائيين لتدريب من طرف الشركة التي حازت على هذه الصفقة حيث تم إجراء اختبار للجهاز على إحدى المريضات دون ان يتم تشغيل هذا الجهاز طيلة هذه المدة و هو الموضوع الذي كان نقطة ضمن بيان لإحدى النقابات الصحية ببني ملال حيث أشارت النقابة الوطنية للصحة العمومية المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديموقراطية للشغل  إلى عدم تشغيل جهاز الكشف بالرنين المغناطيسي رغم جاهزيته مما يؤدي حسب النقابة إلى عدم الاستفادة من المدة المحددة للضمان .
كما ينتج عن هذه العملية من جانب آخر تعذر استفادة المرضى من خدمات هذا الجهاز الدقيق الكشف و تحميلهم مصاريف ضخمة و الانتقال خارج الجهة من اجل اجراء هذه الفحوصات التي تتطلب العديد من الحالات المرضية .

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top