GuidePedia
Issame

0



عبد العزيز المولوع
بعد زيارة خاطفة لوزير الصحة لمدينة خنيفرة من أجل تفويت مستشفى إقليمي بحي حمرية و تدشين مركز صحي بقرية أسول التي تبعد عن المدينة ب عشر كيلومترات و إعطاء الإنطلاقة الفعلية للقوافل الطبية التي سيعرفها الإقليم و خصوصا صحة الأم و الطفل .
فبعد توقيع اتفاقية شراكة يوم السبت 21 شتنبر 2019، تهم تنظيم القوافل الطبية لفائدة ساكنة الإقليم برسم سنة 2019-2020، وذلك بقيمة إجمالية تقدر بمليونين و50 ألف درهم.‌جاء الإعفاء للمندوب الإقليمي للصحة استنادا الى مصدر مطلع على خلفية صراعات  حول من سيؤول له تسيير مركز تصفية الدم بخنيفرة ، اضافة الى تاخر  تجهيز مركز دياليز بمريرت ....

‌ويبقى تراجع وزير الصحة عن تفويت مستشفى حي حمرية يوم السبت  حسب مصدر آخر يؤكد أن الوزير لم يعلم أن هناك ضجة شعبية ضد التفويت حيث كان مطلب الساكنة هو إرجاعه مركزا للأنكلوجيا في الوقت الذي كانت مظاهرة إحتجاجية على هامش الزيارة التي طالها المنع من قبل رجال الامن بكل تلاوينها و هذا ما لم يعلمه الوزير إلا متأخرا.

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top