GuidePedia
Issame

0



فجع المشهد الثقافي والإعلامي المغربي في فقدان أحد أبرز رموز نشر الكتاب المغربي والعربي، الصحفي والناشر عبد الكبير الإسماعيلي العلوي صاحب "دار الزمن" المعروفة، والذي وافته المنية، زوال يومه الثلاثا، إثر وعكة صحية مباغتة.
ومعلوم أن الراحل ساهم عبر مؤسسته في إيصال الكتاب المتخصص في مجالات الفلسفة والدراسات الأدبية والدينية، والعلوم الإنسانية، إلى أبعد النقط الجغرافية الوطنية والعربية، كما دأب على تزويد كثير من دور الطلبة والأيتام بجزء كبير من "منشورات الزمن" الشهيرة.
رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح الجنان...
وإنا لله وإنا إليه راجعون.
**
منقول عن جمعية الفكر التشكيلي

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top