GuidePedia
Issame

0

عبد العزيز المولوع
دق فاعلون محليون باقليم ازيلال ناقوس الخطر، بسبب نفوق كميات كبيرة  من الأسماك، بسد الحسن الاول  في شمال شرق مدينة دمنات ، حيث سجل نفوق عدد كبير من الأسماك.
وتعتبر هذه المرة الثانية التي تشهد فيها  المنطقة، نفوقا كبيرا للأسماك بهذا السد، مما دفع نشطاء البيئة إلى التساؤل عن الأسباب الحقيقية لتكرار حالة النفوق الجماعي للأسماك.
وأرجع بعض المهتمين  وساكنة المنطقة، سبب هذه الظاهر، إلى ارتفاع نسبة الثلوث في مياه السد، وانخفاض نسبة الأوكسجين.
ودعت ساكنة المنطقة السلطات إلى التدخل، من أجل إنقاذ الثروة السمكية في السد، وفتح تحقيق حول ظاهرة النفقوق الجماعي.
تجدر الاشارة الى ان نفس الظاهرة عرفها سد بين منذ ثلاث سنوات وتهدد بالعودة هذه السنة نظرا لانخفاض مستوى سد بين الويدان وارتفاع نسبة التلوث به ايضا مما يطرح اكثر من سؤال حول التدابير الوقائية المتخذة للمحافظة على الثروة السمكية .

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top