GuidePedia
Issame

0


ذ حسن برناكي / بني ملال نيوز 

خبر نزل كقطعة ثلج على الفعالبات الرياضية بعاصمة بني عمير وكذا جمهور فريق الاتحاد الرياضي الفقيه بن صالح لكرة القدم ، بعدما قدم الإطار الشاب ابن مدينة فضالة المحمدية سيدي محمد كروان استقالته من تدريب الفريق أمس الخميس 5 دجنبر الجاري مباشرة بعد الحصة التدريبية ، وفي ظروف استثنائية والتي تركت أثرا بليغا في نفوس اللاعبين نظرا للعلاقات الجيدة التي نسجها معهم ، وكانت مفتاح خير على الفريق الذي أصبح يحتل الرتبة الثانية ب22 نقطة حتى حدود الدورة 11في بطولة القسم الثاني هواة شطر الجنوب من (7انتصارات , 1 تعادل و3 هزائم ) ، خلف مقدم الترتيب امل تيزنيت ب24نقطة ، بحيث أصبح حلم الصعود تظهرمعالمه. وحسب المعلومات التي استقتها الشبكة الاخبارية بني ملال نيوز وصوت بني ملال من مصادرعليمة ، كون المدرب كروان لم يستسغ تعامل المكتب المسير مع تطلعاته ، ومشروع الصعود الذي تبناه مع مرورالدورات من حيث توفيرالسيولة المادية والمحفزة للاعبين ، والتعامل مع كل  الجزئيات بنوع من الجدية لخلق استراتيجية واضحة المعالم للمنافسة على الصعود ، ودائما حسب ذات المصادر فإن كروان مستعد للرجوع عن استقالته حالما يؤمن المكتب المسير بمشروعه الذي جاء من أجله ، ومن أجل مدينة لها تاريخ كروي عريق  لكن بتظافر جهود الكل .
ومازالت مكونات الفريق العميري تبحث منذ بداية البطولة وبالكاد عن توفير منح وشهريات اللاعبين، وكذا التنقلات إلى خارج الإقليم بالالتجاء إلى الإقتراض من بعض المقاولين ، وقد يؤدي بهم كما جاء على لسان بعضهم إلى (الصينية) لجمع التبرعات علما انها مسألة تبخس من كرامة وأنفة  لاربعا الفقيه بن صالح ، مع الإشارة انهم لم يتسلموا بعد منحة المجلس الجماعي للمدينة المحتضن الرسمي للفريق ، وفي غياب أي دعم من المجلسين الإقليمي والجهوي،  وكذا المؤسسات الانتاجية لمادة الحليب والمجمع الشريف للفوسفاط ، والى ذلك الحين فالفعاليات الرياضية تتمنى ان تتدخل السلطات المحلية والإقليمية وعلى رأسها السيد عامل إقليم الفقيه بن صالح و بشكل عاجل ، للوقوف بجانب الفريق العميري للصعود الى القسم الاعلى ، واستعادة عافيته وبريق الماضي كممثل لعاصمة الإقليم.

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top