GuidePedia
Issame

0




محمد فرطيط
لم تدخل سنة 2020 بردا و سلاما على عدد من المنتخبين و رؤساء الجماعات بجهة بني ملال خنيفرة ، فدائرة التوقيفات و العزل حسب ما يروج في كواليس عدد من المنتخبين ستطال تسعة رؤساء جماعات بينهم رؤساء عمروا في جماعاتهم و آخرون لم يحلموا بترؤسهم لها .
مقصلة التوقيفات و العزل التي جاءت في الربع الأخير من الولاية الانتخابية على بعد 600 يوم من الاستحقاق القادم بعد أن جالت المدن و القرى و المداشر آخذة بعين الاعتبار للفوارق المجالية و تضاريس هذه المناطق و كذلك مقاربة النوع الاجتماعي التي لم تأخذ بها أحزاب سياسية كبرى بالجهة في تدبير الشأن العام المحلي مع العلم أن تمثيلية النساء فيها معدودة على رأس الأصابع و لن تسلم من جر نصيبها موفورا من كعكة العزل حسب ما يدور من أنباء .
إقليم بني ملال حسب ما يروج من أخبار - غير مؤكدة - سيأخذ مشعل التوقيف و العزل بعد أن تبأر الأسبوع الجاري، بأخذه حصة الأسد من خلال أربعة رؤوس أينعت لدى تقارير المفتشية العامة لوزارة الداخلية في انتظار قطافها بدءا بالتوقيف قبل العزل القضائي مع ما يترتب على ذلك من اثار قانونية ،  كما ان عددا منهم يجمع بين المسؤولية الحزبية و رئاسة الجماعة ما سيدفع المسؤول الحزبي المنتخب الى جر اتباعه من عاصمة "الشريحة" الى "وادي درنة  " بعد ان هبطهم من الدير الى السهل في ايام معدودات في انتظار اجله السياسي المحتوم   .
يتبع 1/3  

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top