GuidePedia
Issame

0

محمد فرطيط 
مباشرة بعد قرار المحكمة الإدارية عزل رئيس جماعة بني ملال أحمد شد الذي تمكن من تسيير جماعة بني ملال لولايتين متتاليتين في سابقة في تاريخ الجماعة و تمكن ايضا من الحصول على العزل في سابقة ثانية بعدما جر عليه عيون الداخلية التي لا تنام فخرج تقرير زينب العدوي عن المفتشية العامة لوزارة الداخلية بملاحظاته و نقاطه التي وضعت اليد على مكامن الاختلالات في تدبير جماعة بني ملال ...بدأت بوادر ارتباكات واضحة في صفوف قبيلة السنبلة خاصة و أن هناك حديث حول انقسام حبوب السنبلة بين تابع و  قابع و نابع .
التيار التابع حسب مصادر "خفية " يضم سبع سنبلات يابسات حصد - بضم الحاء - مريدها قبل موسم الحصاد فلم يترك غلة و لا تبنا مما سيجعل التبعية يحكمها منطق العاطفة و وشائج خاصة قد يجعل الانقلاب على " القابع" لديها هينا و هو ما يجعلها كما أشرنا في مقال سابق قد تتخذ وضع الشاهد اذا حصل اي زواج بين قبيلتي المصباح و الجرار. 
اما التيار "القابع "و هو الذي يشكل الاغلبية داخل قبيلة السنابلة فزعيمه ظل تحت قبعة الرئيس المعزول لولايتين و كان اقرب إلى كرسي الرئاسة مطلعا على الشادة و الفادة داخل المجلس بل هناك من وصفه بالعلبة السوداء للرئيس ...تدرب و تمرس قبل أن تحل هذه اللحظة التي سيفكك فيها عرى المكتب المسير للمجلس و اعلان انتخاب رئيس جديد حسب التاريخ الذي ستحدده الداخلية ...تيار القابع حسب مصادر منتظرة - بكسر الظاد - لا يجمع ما بقي من حبوب السنبلة .
تيار النابع صفته المتلازمة قلقلة سوق الانتخابات و مجاراتها - يمشيو مع الاتجاه الغالب - مع أن بعضا منه كان معارا من احزاب اخرى مما يجعلهم نقطة ضعف خفية للتيار القابع و بالتالي ميلها إلى جانب غير الحركة سيمكن من "نتف" الرئاسة من بين يدي السنبلة...

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top