GuidePedia
Issame

0

متابعة صحفية: حبيب سعداوي / إيطاليا. 

نشرت صحيفة إيطالية " il GAZZETTINO" على موقعها الإلكتروني  ، عن دراسة صينية  ، أن  فيروس كورونا  المستجد يظل في الهواء لمدة لا تقل عن 30 دقيقة ، ويمكن له السفر لمسافة تصل إلى 4.5 أمتار ، وهي المسافة الآمنة التي أوصت بها السلطات الصحية في جميع أنحاء العالم ، وفقا لدراسة أجراها فريق من علماء الأوبئة من الحكومة الصينية . 

وعن معلومات اكتشفتها مجموعة من العلماء ، قالت صحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست ، أن الباحثون اكتشفوا أن الفيروس يمكن أن يستمر لعدة أيام على الأسطح ، حيث تهبط قطرات صغيرة ، مما يزيد من خطر انتقال العدوى إذا قام شخص غير مصاب بلمسه وفرك وجهه ويديه.

ويبقى وقت الإقامة لهذا الضيف الخبيث على السطح خاضعا لعوامل مثل درجة الحرارة ونوع السطح ، على سبيل المثال عند حوالي 37 درجة مئوية ، يمكن أن يبقى لمدة يومين أو ثلاثة أيام على الزجاج أو القماش أو المعدن أو البلاستيك أو الورق . هذه النتائج التي تأتي من مجموعة من الباحثين الرسميين من مقاطعة هونان  "تقول صحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست " التي تحقق في قضية التلوث "العنقودي" ، التي حدثت في وسائل النقل العام ، وتتساءل عن مشورة السلطات الصحية لجميع العالم الذي يجب أن يظل الناس مفصولين في "مسافة آمنة" من متر واحد إلى مترين.

وكتب باحثون في مقال نُشر في مجلة الطب العملي الوقائي يوم الجمعة الماضي ، إذا تأكد على أنه في بيئة مغلقة ومكيفة ، فإن مسافة انتقال فيروس كورونا الجديد ستتجاوز مسافة الأمان المعترف بها عموما ، وأن خطر الفيروس يبقى نشطا حتى بعد أن يغادر "الناقل" الحافلة. كما حذر نفس الباحثون من أن فيروس كورونا يمكن أن يعيش أكثر من خمسة أيام في براز الإنسان أو سوائل الجسم.

وأضاف الباحثون "نصيحتنا هي ارتداء قناع على طول الطريق (على سبيل المثال ، ركوب الحافلة)". مستندين عملهم إلى حالة وبائية محلية في 22 يناير الماضي . حين ركب أحد الركاب ، المعروف باسم "أ" ، حافلة بين المدن وجلس في الصف الثاني من الخلف ، وكان الراكب مريضا بالفعل . كان مرضه واضحا  قبل أن تعلن الصين عن تفشي فيروس كورونا أزمة قومية ، وكان "أ" لا يرتدي  أي قناع ، وأصيب معظم الركاب الآخرين  والسائق الذين كانوا على متن الحافلة بالعدوى.

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top