GuidePedia
Issame

0



تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بخصوص البرنامج المنذمج لدعم و تمويل المقاولات " انطلاقة " ، نظمت غرفة الصناعة التقليدية بني ملال خنيفرة يوم امس بمقر غرفة الفلاحة  لقاءا تحسيسيا حول هذا البرنامج بشراكة مع جامعة غرف الصناعة التقليدية و بتنسيق مع المركز الجهوي لاستثمار بني ملال خنيفرة و الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل و الكفاءات ببني ملال و المديرية الجهوي للصناعة التقليدية ببني ملال و مكتب التكوين المهني وانعاش الشغل ببني ملال و مجموعة من المؤسسات البنكية الشريكة حضره ازيد من 400 من الصناع التقليديين و ممثلي التعاونيات و خريجي المعاهد .


و خلال هذا اللقاء التحسيسي اكد محمد العقاوي رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة بني ملال في تنوع حرفه بين الصناعات التقليدية الفنية و الانتاجية ، كالنسيج التقليدي و المنتوجات الخشبية و الطين و الحجر و مختلف منتوجات المعادن الجلدية و كذا الصناعات التقليدية الخدماتية كاصلاح السيارات و الحلاقة و البناء و غيرها ، مؤكدا ان القطاع يشكل احدى المكونات الاساسية للنسيج الاقتصادي الجهوي و اهم القطاعات المنتجة اذ يعتبر الاستثمار فيه صلب النموذج التنموي الجديد و ما يجب التاكيد عليه – يضيف رئيس الغرفة – ان الصناعة التقليدية حققت مكتسبات مهمة بفضل الرعاية الملكية السامية لهذا القطاع ، حيث عرف تطورا في هذه الجهة سواء من حيث البنية التحتية و الانتاجية و التكوين و شارات الجودة و المحافظة على الحرف و التراث مضيفا ان هذه الاجراءات جاءت بتعليمات ملكية سامية تهدف الى اطلاق دينامية جديدة لدعم الشباب و المقاولات الصغرى و الصناع الفرادى بشروط تفضيلية و لا تتجاوز نسبتها  2 في المائة في الوسط الحضري و 1.75 في المائة في الوسط القروي مع عدة امتيازات اخرى .


وقد تم خلال اللقاء التحسيسي تقديم عرض حول التعريف بالبرنامج المنذمج لدعم و تمويل المقاولات " انطلاقة" قدمه المركز الجهوي للاستثمار بني ملال خنيفرة و عرض حول كيفية انجاز دراسة المشروع للوكالة الوطنية لانعاش التشغيل و الكفاءات ببني ملال اضافة الى مداخلات المؤسسات البنكية الشريكة في البرنامج.



LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top