GuidePedia
Issame

0



·      أحمد بيضي


جريمة بشعة اهتزت لها أرجاء الحي الحسني بالدارالبيضاء، يومه الخميس 30 أبريل 2020، حيث أقدمت أم على قتل أطفالها الثلاثة  بدم بارد، وفي ظروف ملتبسة، باستعمال أداة حادة، قبل أن تحاول الانتحار، وقد حلت عناصر من تقنيي مسرح الجريمة، وضباط الشرطة القضائية، بمسرح الجريمة المروعة، حيث كانت الأم الجانية"في حالة غيبوبة تامة، وتحمل بدورها طعنات مفتعلة على مستوى المعصم والبطن باستعمال نفس الأداة الحادة"، بحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني.
وصلة بالموضوع، أكد بلاغ مديرية الأمن أن الأم "تركت رسالة خطية تحيل فيها على الرغبة في الانتحار لأسباب وخلافات أسرية"، فيما تم حجز عقاقير طبية بمسرح الجريمة يشتبه في استخدامها في تخدير الأطفال الضحايا قبل الإجهاز عليهم"، ولعل الأم بتركها للرسالة كانت تعتقد أنها ستنجح في محاولة الانتحار وتلحق بأطفالها الثلاثة، وهي حاليا تحت الرعاية الطبية المركزة بالمستشفى الذي نقلت إليه في حالة حرجة، بينما تم نقل أطفالها الضحايا لمستودع الأموات، في انتظار تفكيك تفاصيل الجريمة.
وقد باشرت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا تمهيديا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بحسب مضمون البلاغ الأمني، حيث يجري تعميق البحث في النازلة، والبداية مع الزوج لتحديد ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فضلا عن إخضاع الرسالة الخطية، وكذا المحتويات الرقمية التي تبادلتها الأم مع عائلتها قبل وقوع الواقعة، لخبرة تقنية ومعلوماتية، وذلك للتحقق من فرضية القتل المقرون بمحاولة الانتحار"، على حد بلاغ مديرية الأمن.

LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top