GuidePedia
Issame

0
 



انطلقت، يوم الجمعة 03 يوليوز 2020، بجهة بني ملال خنيفرة، اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد بالنسبة لقطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل، في أجواء تربوية جيدة، وفي احترام تام للتدابير الوقائية والاحترازية التي اعتمدتها الأكاديمية، والمديريات الإقليمية التابعة لها، لضمان السلامة الصحية للمترشحات والمترشحين والأطر الإدارية والتربوية المشرفة على الامتحانات، والتي تنظم هذه السنة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها بلادنا، والمرتبطة بحالة الطوارئ الصحية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
ويجتاز 14352 مترشحة ومترشحا بقطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل اختبارات الامتحان الوطني الموحد على مدى يومي الجمعة والسبت 03 و04 يوليوز 2020، على مستو ى 122 مركزا للامتحان، بفضاءات 1511 قاعة امتحان، تم إعدادها في احترام تام لإجراءات السلامة الصحية،والتباعد المكاني بين المترشحين، وذلك بعدم تجاوز 10 مترشحين بقاعات المؤسسات التعليمية، و80 مترشحا بالقاعات المغطاة والمدرجات الجامعية.
ولإنجاح هذا الاستحقاق الهام وضمان تكافؤ الفرص بين المترشحين، فقد تم اتخاذ عدة إجراءات وقائية واحترازية لضمان السلامة الصحية للمترشحات والمترشحين من جهة، وتأمين مختلف العمليات المرتبطة بالإعداد المادي لامتحانات البكالوريا، وتمرير الاختبارات، ومراقبة جودة الإجراء من جهة ثانية. إذ تم في هذا الإطارتكليف 1157 من الأطر الإدارية والتربوية لتدبير كتابة مراكز الامتحان، و7983 لمراقبة الإجراء.
وقامت لجنة جهوية لتتبع سير الامتحانات برئاسة مدير الأكاديمية، ولجن إقليمية برئاسة المديرين الإقليميين بزيارات تفقدية لعدد من مراكز الامتحان صبيحة اليوم الأول للامتحان الوطني الموحد للوقوف على جودة الإجراء، ومعاينة مدى تفعيل وتطبيق مقتضيات دفتر مساطر تنظيم امتحانات نيل شهادة البكالوريا 2020. حيث عاينت اللجن الإجراءات الوقائية المتخذة بمراكز الامتحان لتيسير تدفق المترشحين أثناء الدخول والخروج، ووضع الحواجز والتشوير الأرضي، وتثبيت ملصقات توجيهية، وتوفير الكمامات الواقية، والمعقمات الكحولية لتعقيم اليدين، وغيرها من تدابير السلامة الصحية.
هذا، وسيجتاز 17866، من مترشحات ومترشحي القطب العلمي والتقني والمهني، اختبارات الامتحان الوطني الموحد أيام 06 و07 و08 يوليوز 2020، على مستوى 1942 قاعة للامتحان، موزعة على 130 مركزا للامتحان بالمؤسسات التعليمية، والقاعات الرياضية المغطاة، والمدرجات الجامعية.
جدير بالذكر، أن المترشحات والمترشحون الأحرار قد اجتازوا يومي الأربعاء والخميس 01 و02 يوليوز 2020 اختبارات الامتحان الجهوي الموحد، والذي مر في أجواء جيدة،تميزت بانخراط كبير لنساء ورجال التعليم بمراكز الامتحان، وحرصهم على توفير ظروف ملائمة تضمن للمترشحات والمترشحين أمنهم الصحي من جهة، وكافة حقوقهم في تكافؤ الفرص من جهة ثانية.


LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top