جاري تحميل ... الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

شبكة بني ملال الاخبارية - بني ملال نيوز - الخبر في الحين ، جرأة و مصداقية في تناول الخبر

إعلان الرئيسية

أخر الأخبار

إعلان في أعلي التدوينة

الصفحة الرئيسية احساين الرحاوي مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لتادلة : انتظام التساقطات المطرية يرفع حقينة السدود و يسجل انعكاسات ايجابية على سير الموسم الفلاحي

احساين الرحاوي مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لتادلة : انتظام التساقطات المطرية يرفع حقينة السدود و يسجل انعكاسات ايجابية على سير الموسم الفلاحي

حجم الخط

 



أكد احساين رحاوي مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لتادلة في تصريح للجريدة ان الموسم الفلاحي الحالي تميز في البداية بظروف مناخية صعبة تجلت في تأخر و قلة  التساقطات المطرية و ضعف  المخزونات المائية في كل من سد بين الوديان و سد الشهيد الحنصالي، مضيفا انه و لله الحمد  منذ شهر نونبر الماضي عرفت الجهة تساقطات مطرية مهمة ومنتظمة حيث بلغت ما مجموعه 260 ملمتر كمعدل جهوي و كذلك تساقطات ثلجية مهمة بالمناطق الجبلية بأقاليم بني ملال و ازيلال و خنيفرة حيث كانت لهذه الأمطار إنعكاسات إيجابية على سير الموسم الفلاحي وعلى جميع المزروعات ، مما مكن من انجاز جميع البرامج الزراعية .

و أضاف احساين الرحاوي انه خلال هذا الموسم الفلاحي تم زرع حوالي 5900 هكتار من الحبوب الخريفية 90 في المائة منها في المناطق البورية و عشرة الاف  هكتار من الشمندر السكري كما تم في اطار برنامج تكثير البدورعلى مستوى جهة بني ملال خنيفرة  زراعة 7500 هكتار من البدور المختارة للحبوب و عشرة الاف هكتار من القطاني و 86000 هكتار من المزروعات الكلئية  و ستة الاف هكتار من مختلف الخضروات .

و اشار مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لتادلة ان هذه المزروعات توجد كلها في حالة جيدة وتعرف نموا جد مهم على مستوى جميع مناطق الإنتاج مما يبشر بموسم جيد .

و اوضح حساين الرحاوي ان هذه التساقطات المطرية و الثلجية مكنت من رفع حقينة السدود حيث ارتفعت نسبة ملئ سد بين الويدان إلى 31 في المائة بحقينة بلغت إلى حدود اليوم 380 مليون متر مكعب بعدما وصلت شهر أكتوبر 2020 إلى 19 في المائة حيث مكنت هذه التساقطات  من ضخ 146 مليون متر مكعب كواردات مائية بمعدل 2.5 مليون متر مكعب في اليوم في انتظار ارتفاع هذه الحصيلة مع ذوبان الثلوج.

و بالنسبة لسد الشهيد احمد الحنصالي فقد استقبلت حقيتنه خلال هذه الفترة 158 مليون متر مكعب حيث لغت حقينته 248 مليون متر مكعب مكن من رفع نسبة الملئ الى 37 في المائة بعدما وصل سد الحنصالي أدنى مستويات الملأ في أكتوبر الماضي ب 13 في المائة .

مشيرا انه لا تزال المخزونات المائية بهذه السدود في تحسن مستمر خاصة  مع ذوبان الثلوج في المناطق الجبلية  و التوقف المستر في عملية السقي  كما مكنت هذه  التساقطات المطرية و الثلجية كذلك من تحسين الغطاء النباتي بالمراعي وتوفير الكلئ للماشية وكذا  تحسين الفرشاة المائية .

 

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال