جاري تحميل ... الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

شبكة بني ملال الاخبارية - بني ملال نيوز - الخبر في الحين ، جرأة و مصداقية في تناول الخبر

إعلان الرئيسية

أخر الأخبار

إعلان في أعلي التدوينة

الصفحة الرئيسية فريق مدرسة الفقيه بن صالح لكرة القدم هزيمة صغيرة أمام رجاء بولنوار لكن الفرجة حاضرة

فريق مدرسة الفقيه بن صالح لكرة القدم هزيمة صغيرة أمام رجاء بولنوار لكن الفرجة حاضرة

حجم الخط

  


ذ. حسن برناكي / بني ملال نيوز 

بكتيبة شابة للمولود الجديد الذي رأى النور حديثا في الساحة الرياضية بالفقيه بن صالح عزز تشكيلتها اللاعبين المخضرمين محسن لكويري والهاني الزيتوني ، خاض أول مباراة له ضد فريق رجاء بولنوار زوال اليوم الأحد 2ماي 2021 بالملحق البلدي لعاصمة بني عميربرسم الدورة الأولى للقسم الشرفي الرابع لعصبة بني ملال خنيفرة ، حيث انهزم ب 1 /2 وكان السباق للتسجيل ممثل عاصمة الفوسفاط في الدقيقة 1و4 من بداية الشوط الأول بواسطة محمد دروي و شفيق المعيزي ، مستغلين ارتباك لاعبي الفريق المضيف ، لكن بعد ربع ساعة من اللعب أصبح فريق مدرسة الفقيه بن صالح آخذا بزمام المباراة ، ليبدع لاعبوه باظهار مهاراتهم التي تضاهي مهارات اللاعببن الكبار، ويتمكنوا في بداية الشوط الثاني من تسجيل هدفهم الوحيد في الدقيقة 2 بقديفة قوية للاعب السباعي ، قدمها له زميله الهاني على طبق من ذهب ، جعلت الفريق الزائر يستكين للوراء ويغلق جميع المنافد خوفا من اختراق للفريق العميري الذي اظهر تناسقا كبيرا في صفوفه ، وأصبح لايعرف الا طريق مربع العمليات ، وكاد أن يصل الى شباك رجاء بولنوار لمرات عديدة لولا التسرع وقتالية الخصم ، لتنتهي المباراة بالنتيجة المرسومة ، لكنها تركت ارتياحا في نفوس الجمهورالحاضر الذي استمتع بكرة حديثة لكتيبة الإطار الوطني عثمان سداد ، لولا الحظ الذي عاكسهم لتسجيل أهداف عديدة ، واللافت أن فريق مدرسة الفقيه بن صالح بتشكيلته المتميزة ستقول كلمتها في المسسقبل وستكون خيرخلف لخير سلف .

وللتذكير أن فريقا مدرسة الفقيه بن صالح ورجاء بولنوار ينتميان الى المجموعة (أ A ) في القسم الشرفي الرابع لعصبة بني ملال خنيفرة مجموعات وهي كالتالي :

نجم السلام خريبكة / مدرسة الفقيه بن صالح لكرة القدم  / رجاء بولنوار / جمعية مقاومة وادي زم / اتحاد عين اسردون / الاتحاد الرياضي الإدريسي .

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال