جاري تحميل ... الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

شبكة بني ملال الاخبارية - بني ملال نيوز - الخبر في الحين ، جرأة و مصداقية في تناول الخبر

إعلان الرئيسية

أخر الأخبار

إعلان في أعلي التدوينة

 


تمكنت الحركة الشعبية بجماعة افورار من تصدر نتائج الانتخابات الجماعية 12 مقعدا كانت كفيلة بقلب الموازين في تدبير هذه الجماعة و لأول مرة منذ أزيد من عقدين أن يكون رئيس المجلس الجماعي خارج الجماعة بعدما اخفق في ضمان المقعد بدائرته الانتخابية ...

صراعات قوية عاشتها جماعة افورار في الولاية الانتخابية السابقة ، الحركة في مواجهة التجمع الوطني للأحرار الذي قاد الولاية السابقة ، احتجاجات و اعتصامات من طرف المعارضة – الحركة الشعبية - التي جرت إليها أحزاب أخرى و قرارات داخل دورات بالأغلبية تصدت لها المعارضة بعضها وصل الى ردهات المحاكم بما في ذلك عزل زعيمها سعيد الرداد الذي أنصفته هذه الأخيرة بعد هذه القرارات ..

المعركة لم تنتهي و الصراع عاد من جديد لكن الاكتساح في هذه المحطة على خلاف سابقتها كان للحركة الشعبية التي تمكن من خلالها سعيد الرداد من إعداد العدة و الاستعداد لمواجهة خصمه السياسي المصطفى الرداد فكان له تصدر الانتخابات الجماعية و ضمان مقعد بمجلس الجهة و المساهمة ايضا و بشكل كبير في فوز الحركة الشعبية بمقعد برلماني بدائرة بزو واويزغت .

سعيد الرداد المنسق الاقليمي للحركة الشعبية بازيلال جنى ثمار إعداده الجيد لهذه المحطة الانتخابية من خلال وضعه لخريطة انتخابية على مستوى جماعة افورار و تمثيليته لجميع الدوائر الانتخابية باستثناء الدوائر التي تم التنسيق فيها مع  حزب الاستقلال فحصد 12 مقعدا جعلته متصدرا لهذا الاستحقاق و من بعده التجمع الوطني للاحرار ب 10 مقاعد لكن بدون زعيمه الذي تعثر في حصد المقعد بدائرته الانتخابية..   

تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال