جاري تحميل ... الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

شبكة بني ملال الاخبارية - بني ملال نيوز - الخبر في الحين ، جرأة و مصداقية في تناول الخبر

إعلان الرئيسية

أخر الأخبار

إعلان في أعلي التدوينة

 



محمد فرطيط / بني ملال نيوز

نشرت جماعة بني ملال على صفحتها على في العاشرة ليلا من ليلة الاثنين الثلاثاء إعلانا موقعا من طرف نائب رئيس المجلس عن حزب لامبا غازي لبريديا  جاء فيه : " تعلن جماعة بني ملال إلى علم كافة جمعيات المجتمع المدني بالمدينة أنها على استعداد تام لمواكبة جميع أنشطتها الخاصة بالجانب البيئي و المتعلقة بحملات النظافة داخل الأحياء ذلك بتوفير بعض المعدات و الآليات اللازمة لذلك و عليه فعلى من يهمهم الأمر إيداع طلب في الموضوع بمقر الجماعة يضم بيانات الجمعية و كذا نوع و مكان و تاريخ النشاط المزمع قيام به"..

الإعلان أثار ردود فعل كبيرة على صفحة المجلس من خلال احد الفايسبوكيين الذي اعتبر هذا الإعلان اهانة للجمعيات "  و هذا إن دل فإنما يدل على الرؤية المحدودة للجماعة في المجال البيئي و اهانتها للجمعيات . اسي الرئيس راه الجمعيات تتوفر على مشاريع بيئية واااعرة او سعادتكم باقي تفكيرك منحصر على نظافة الأحياء على الأقل لا على سبيل الحصر دعم التدوير . مثلا ، عالج مشكل الازبال بامغيلة مثلا " مضيفا في تدوينة أخرى "



ذا كانت الجمعيات ستتكفل بالقيام بحملات النظافة .فما دور شركة النظافة ؟

ثم ماذا ستستفيذ هذه الجمعيات غير نقل المعدات والتوقيع على ارجاعها ؟

والسؤال الأهم ماذا سيستفيذ المجلس الجماعي من هذه العملية ......؟"

فيما أشار مدون آخر إلى ظاهرة الكلاب الضالة التي تعج بها شوارع المدينة "  الكلاب الضالة كثرو عتقونا منهم راه قهرونا شي نهار يرفسو شي واحد" و تساءل  و تساءل آخر " كتسناو من اللجمعيات ينقيو الزناقي و الدروبا. فين هما شركات التدبير المفوض؟؟" ..

ردود فعل كبيرة مباشرة بعد نشر هذا الإعلان في وقت كانت جمعيات المجتمع المدني تنتظر التفاتة من المجلس الجماعي لبني ملال تعيد للنسيج الجمعوي بريقه و إدماجه بشكل اكبر لتنفيذ برامجه و أهدافه المسطرة في قانونه الأساسي من خلال دعم حقيقي رغم ان هذا النسيج الجمعوي سجل حضوره مع بداية جائحة كورونا من خلال حملات التوعية التي ساهم فيها و التي تحملت جمعيات المجتمع جزءا كبيرا من تبعاتها المالية ...

الجمعيات تنتظر التفاتة قوية من المجلس للانخراط في برامج قوية فنظافة الاحياء و الازقة صفقة تدربها احدى الشركات ببني ملال و جمعيات المجتمع المدني اكبر بكثير من عرض "البالات و البرواط و الشطابات " رهن اشارتها فعمل الجمعيات ترسيخ الوعي و القيام بحملات توعوية فاكراهات ساكنة بني ملال تتحدد في امور اخرى و على المجلس في سياق اهتمامه بالبيئة ان يعجل بحل اشكال عريض دفع عددا من الساكنة للاحتجاج ...مطرح النفايات الذي بات موضوعه كابوسا يزعج اللي فكرشهم العجينة ....

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال