GuidePedia
Issame

0

 


 

في سياق مواصلة تنفيذ أحكام القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي في ما يخص الجانب المتعلقبتنويع مصادر تمويل المنظومة التربوية من خلال العمل على تشجيع الشراكات الجهوية والمحلية، ومساهمة جميع الأطراف والشركاء المعنيين وخصوصا الجماعات الترابية في تحقيق أهداف إصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي باعتبارها أولوية وطنية ملحة ومسؤولية مشتركة، وتقديم مختلف أشكال الدعم من أجل بلوغه، أشرف السيدوالي جهة بني ملال-خنيفرة، والسيد رئيس الجهة، رفقة السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين،والسيد عامل صاحب الجلالة على إقليم الفقيه بن صالح، والسادة الكتاب العامين لأقاليم أزيلال وخنيفرةوخريبكة، وشخصيات مدنية وعسكرية،يوم الخميس 12 نونبر 2020، على توزيع الشطر الأول من حافلات النقل المدرسي البالغ عددها 131 حافلة، لفائدة 99 جماعةموزعة على الأقاليم الخمس بالجهة، بكلفة إجمالية بلغت حوالي 38 مليون و731 ألف درهم، حيث خصص لإقليمي بني ملال وخريبكة 36 حافلة (18 حافلة لكل إقليم)، ولإقليميأزيلال وخنيفرة 70 حافلة (35 حافلة لكل إقليم)، ولإقليم الفقيه بن صالح 25 حافلة.

 

 

وتأتي هذه المبادرة تنفيذا لمقتضياتالاتفاقية الجهوية، في شأن تنفيذ برنامج العمل المتوسط المدى للارتقاء بالعرض التربوي بجهة بني ملال خنيفرة، والتي تجمع كل من ولاية جهة بني ملال-خنيفرة، ومجلس الجهة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، الموقعة بتاريخ الجمعة 27 شتنبر 2019، بحضور السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

 

 

وجدير بالذكر أن هذه الاتفاقية تهدف إلى وضع إطار للشراكة والتعاون من أجل الارتقاء بالتعليم الأولي، وتوسيع العرض التربوي بالجهة، بإحداث مدارس جماعاتية، وداخليات، ومطاعم مدرسية، ومؤسسات تعليمية، وتعويض الحجرات من المفكك والنهوض بالنقل المدرسي، وذلك من أجل تطوير المؤشرات النوعية والكمية للمنظومة التربوية بالجهة.

وتبلغ الكلفة الإجمالية لهذه الاتفاقية مليار و784 مليون درهم، حيث خصصت الجهة مبلغ 584 مليون درهم، لإحداث المدارس الجماعاتية، والمطاعم المدرسية، والداخليات، واقتناء حافلات النقل المدرسي. فيما خصصت الأكاديمية مبلغ مليار و200 مليون درهم لإحداث حجرات التعليم الأولي، ومؤسسات تعليمية بالأسلاك الثلاثة، وتعويض البناء المفكك، وبناء الأسوار والمرافق الصحية بالمؤسسات التعليمية بالجهة.

وتتكلف الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع باتخاذ جميع الإجراءات والتدابير المرتبطة بإعداد الدراسات، ودفاتر التحملات، وإبرام الصفقات، وتتبع تنفيذها.

هذا وستمكن هذه الاتفاقية من توسيع العرض التربوي ب 22 مدرسة جماعاتية، و17 داخلية، و266 مطعم ابتدائي، و24 مطعم إعدادي، و423 حافلة للنقل المدرسي، و12 مدرسة ابتدائية، و12 ثانوية إعدادية، و10 ثانويات تأهيلية، وتوسيع 811 مؤسسة قائمة، وتعويض 1800 حجرة مبنية بالمفكك، وبناء 850 حجرة للتعليم الأولي.

 

 

وتعكس هذه الاتفاقية مجهودات ولاية جهة بني ملال-خنيفرة، ومجلس الجهة لدعم التمدرس بهذه الجهة، من خلال الانخراط الفعال في تقديم الدعم للأكاديمية لرفع التحديات وتحسين ظروف التمدرس سيما بالمناطق القروية والجبلية، من أجل تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين المتعلمات والمتعلمين، وتجويد العرض المدرسي وتأهيل فضاءات المؤسسات التعليمية ومحاربة الهدر المدرسي.

لقد سعت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة، باعتبارها مؤسسة عمومية، إلى الاضطلاع بكامل مهامها،  في تنزيل السياسة التربوية والتكوينية بالجهة، وذلك في سياق تنفيذ التوجيهات الملكية السامية، من خلال الرفع من وتيرة تنزيل المشاريع ذات الأولوية وإعداد برامج عمل مدققة للنهوض بمنظومة التربية والتكوين، وتقليص الفوارق المجالية، ودعم التمدرس، وتنزيل الجهوية المتقدمة، وتفعيل اللاتمركز الإداري، وتطبيق أحكام القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، ونهج المقاربة التشاركية والقيام بمبادرات الشراكة مع الهيئات والمؤسسات الجهوية الإدارية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية بهدف إنجاز المشاريع الرامية إلى الارتقاءبالمنظومة التربوية بالجهة.


LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top