GuidePedia
Issame

0

 



يتشبت فلاحو جهة بني ملال خنيفرة بأمل كبير في التساقطات المطرية المتوقعة خلال هذا الأسبوع لتدارك تأخر الموسم الفلاحي بسبب الجفاف و قلة التساقطات المطرية و تداعيات فيروس كورونا .

و لا تزال لحدود الآن مساحات شاسعة لم يتم بعد زراعتها سواء ما يتعلق بالحبوب او الشمندر السكري حيث ان المساحة المغروسة من هذا الاخير لا تتعدى 7000 الاف هكتار الى حدود الان مع انه تمت برمجة حوالي 13 الف هكتار .

و زاد من تازم القطاع الفلاحي بالجهة و البداية المتعثرة للموسم الفلاحي التراجع الكبير للواردات المائية على مستوى سد بين الويدان و سد الشهيد احمد الحنصالي ما اضطر بوكالة الحوض المائي لام الربيع الى نهج سياسة مائية جديدة ترتكز بالاساس على تامين المياه الصالحة للشرب و المياه الصناعية خاصة المتعلقة بالمجمع الشريف للفوسفاط ، و عدم اتخاذ مبادرة منح وجبات سقي للفلاحين لانطلاق الموسم الفلاحي بالنسبة للمدارات السقوية .


LOGO ICE

إرسال تعليق

 

Top