جاري تحميل ... الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

شبكة بني ملال الاخبارية - بني ملال نيوز - الخبر في الحين ، جرأة و مصداقية في تناول الخبر

إعلان الرئيسية

أخر الأخبار

إعلان في أعلي التدوينة

الصفحة الرئيسية مجلس جماعة ابزو يعقد دورة فبراير العادية ويشدد على اهمية العمل على تحسين المداخيل

مجلس جماعة ابزو يعقد دورة فبراير العادية ويشدد على اهمية العمل على تحسين المداخيل

حجم الخط

 



عبد العزيز المولوع 

عقد مجلس جماعة ابزو باقليم ازيلال بقاعة الاجتماعات بمقر الجماعة، صباح اليوم الخميس 4 فبراير الجاري أشغال الدورة العادية لسنة 2021، وذلك برئاسة رئيس المجلس، مولود بركايو ، وبحضور قائد قيادة ابزو ، ومستشاري ومستشارات المجلس ومدير المصالح ورؤساء اقسام الجماعة ، حيث تضمن جدول أعمال الدورة 03 نقاط.

هذا، واستهلت أشغال الدورة بكلمة ترحيبية لرئيس مجلس الجماعة، عرج بعدها بتلاوة التقرير الاخباري لنشاط المجلس بين الدورتين والذي تميز كالعادة بالدينامية على جميع المستويات سواء من خلال مواكبة الانشطة المحلية او الاقليمية وكذا السعي الى البحث عن تمويل مشاريع الجماعة وفي هذا الاطار نوه رئيس المجلس بالمجهودات التي حققها أعضاء المجلس الجماعي في مجال جلب عدد من المشاريع التنموية الرامية إلى خلق تنمية حقيقة في مختلف المجالات، خصوصا مجال البنية التحتية.

فقد أكد رئيس مجلس الجماعة انه رغم هزالة ميزانية الجماعة فقد ثم انجاز عدد من المشاريع المهمة في كل القطاعات الماء الصالح للشرب والكهرباء والطرق الى جانب المرافق الاجتماعية والرياضية الى جانب استحضار اهمية المشاريع المذرة للدخل مؤكدا قرب انطلاق مشاريع مهمة اهمها مشروع التطهير السائل الذي كان حلما طالما انتظرته الساكنة مؤكدا ان الفضل يعود الى مجهودات عامل الاقليم ووالي جهة بني ملال خنيفرة والمؤسسات المنتخبة كالمجلس الاقليمي ومجلس الجهة ولم تفته الفرصة ليشكر كل الداعمين والممولين لمشاريع جماعة ابزو .

وشرع المجلس بعدها في مناقشة نقاط جدول الى ذلك صادق المجلس على برمجة فائض السنة المالية 2020، والذي يبقى مبلغا هزيلا مما جعل الاعضاء يشددون على اهمية البحث عن سبل لتعزيز مداخيل الجماعة خصوصا جلب الاستثمار والعمل على جعل امداحن مستقبل المنطقة ككل لاستقطاب استثمارات من شانها المساهمة في ضخ موارد مالية تنعش ميزانية الجماعة التي تبقى ضعيفة ، وقد صوت أعضاء المجلس في هذه النقطة بالإجماع على التقرير المعد من طرف لجنة الشؤون المالية والميزانية والبرمجة.

وفي تصريح حصري لرئيس جماعة ابزو  مولود بركايو  للجريدة  قال أن جائحة كورونا اثرت بشكل كبير على مداخيل الجماعات الترابية وبالتالى على برمجة هذه الجماعات و جماعة ابزو شأنها كباقي الجماعات الترابية بالمغرب.

وبخصوص الفائض فأكد الرئيس أن جماعة ابزو من الجماعات ذات المداخيل المحدودة وتعتمد على نصيب الجماعة من القيمة المضافة و مداخيل محلية جزافية وبالتالي ففائض الجماعة ضعيف جدا لا يتجاوز 60 مليون.

وأبرز أنه بالرغم من ضعف المداخيل إلا أن المجلس بدل مجهوذات كبيرة وحقق مكتسبات خلال هذه الولاية بفضل الشراكات سواء مع القطاعات الحكومية أو المجالس الإقليمية والجهوية وكذا مساهمة السلطات الإقليمية في شخص عامل أزيلال وانجزت مشاريع في قطاع  الماء الصالح للشرب و الانارة العمومية وقطاع النقل .

موضحا أن جل دواوير جماعة ابزو إستفاذت من الربط بالماء الصالح للشرب ووصلت التغطية 100% والكهرباء 100% وجل الدواوير استفادت من الطرق و المتبقية في الطريق للإستفادة.

وأضاف بركايو  أنه إلى جانب ذلك  فالمجلس الجماعي لأبزو بذل مجهودات كبيرة في إنجاز مشاريع مهمة في  مجالات التجهيز والنظافة والميدان الاجتماعي، مؤكدا  أن جماعة ابزو ستشرع في  تنفيذ مشروع مهم يتعلق بتظهير السائل بتكلفة مالية مهمة تصل إلى 06 مليار سنتيم،مضيفا  أن مستقبل ابزو يثمثل في منطقة واد العبيد باعتباره طريق وطنية مبرزا أن هناك مجهودات بالتنسيق مع السلطات الإقليمية لإنجاز منطقة اقتصادية لجلب المستثمرين لتعزيز المداخيل وتوفير فرص الشغل لشباب المنطقة إلى جانب دعم هذه الفئة لإنشاء مقاولات صغيرة ومتوسطة ومقاولات ذاتية للمساهمة في تنمية الجماعة.

وختم مولود بركايو بكلمة شكر لجميع أعضاء المجلس والسلطات الإقليمية وعلى رأسها عامل أزيلال محمد عطفاوي.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال