جاري تحميل ... الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

الموقع الرسمي لشبكة بني ملال الإخبارية

شبكة بني ملال الاخبارية - بني ملال نيوز - الخبر في الحين ، جرأة و مصداقية في تناول الخبر

إعلان الرئيسية

أخر الأخبار

إعلان في أعلي التدوينة

الصفحة الرئيسية السلطات الاقليمية بازيلال تواصل عملية فك العزلة بسبب الثلوج عن الساكنة و تفتح 1170 كلمترا محاور طرقية و مسالك

السلطات الاقليمية بازيلال تواصل عملية فك العزلة بسبب الثلوج عن الساكنة و تفتح 1170 كلمترا محاور طرقية و مسالك

حجم الخط

 



محمد بوزيان / ازيلال

تساقطات ثلجية تجاوزت المتر و نصف المتر ببعض المناطق الجبلية بإقليم ازيلال تسببت في قطع العديد من المحاور الطرقية بالإقليم ، حملت المعاناة للساكنة في الوقت الذي تسعى فيه السلطات الإقليمية التي سخرت 59 آلية من اجل فك العزلة ...فبعد فتحها للمحاور الطرقية الإستراتيجية بالإقليم المصنفة و غير المصنفة التدخلات مستمرة لإنهاء العزلة عن عموم الساكنة .

و أكد عبد الرحمان الصوفي رئيس قسم التجهيز و البيئة بعمالة إقليم ازيلال و منسق لجنة اليقظة في تصريح لشبكة بني ملال الإخبارية أن السلطات الإقليمية تحاول فك المحاور الرئيسية التي تدخل إلى إقليم ازيلال و تلك التي تؤدي إلى مراكز الجماعات .

و أضاف عبد الرحمان الصوفي انه مباشرة بعد اللحظات الأولى لتوقف تساقط الثلوج تم فتح جميع المحاور الطرقية التي تؤدي الى  إقليم ازيلال و كذلك بعض المحاور الطرقية الرئيسية التي تؤدي الى مراكز الجماعات المحلية كما ان اغلب المسالك التي تؤدي إلى الدواوير التي تعرف ساكنة مهمة تم فتحها أو الأشغال جارية حاليا عدد منها .

و أشار منسق لجنة اليقظة أن المصالح الإقليمية من خلال لجنة اليقظة  تعمل كل سنة بصفة مستمرة الى حين فك العزلة عن الساكنة كلها حيث من المنتظر أن يتم فتح جميع المناطق بالإقليم في ظرف خمسة إلى ستة أيام .

و أوضح عبد الرحمان الصوفي أن لجنة اليقظة سخرت لهذه العملية تسخير59 آلية منها 10 آليات تابعة للمجلس الاقليمي لازيلال و مجموعة الجماعات الترابية   و خمسة  آليات جهة 8 التجهيز 9 الجماعات و تم كراء 27 آلية من الخواص من اجل تسريع فك العزلة على الساكنة .

و اضاف الصوفي انه تم لحدود مساء اليوم فتح 570 كلمترا من الطرق المصنفة و ازيد من 200 كلمتر من الطرق غير المصنفة و 400 كلمتر من المسالك الطرقية الرابطة بين الدواوير داخل الجماعات الترابية بالاقليم .

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال